السودانفنون و ثقافةمنوعات

كاتبة وصحفية سودانية تفوز بالمركز الثاني في مسابقة المقال العربي

الخرطوم: التغيير: عبدالله برير

حصلت الكاتبة والصحفية السودانية مروى سنهوري، على المركز الثاني في مسابقة المقال 2022، التي نظمتها الرابطة الموريتانية للأدب والثقافة.

وجاء فوز “سنهوري” في منافسة  مع 113 مشاركة من مختلف الدول العربية.

وفي حديثها لـ (التغيير) قالت: “سعادتي بالغة وكبيرة بالفوز، صحيح  انني مقيمة في الامارات ولكن شاركت باسم السودان في المسابقة  ورفعت اسم بلادي”.

وأضافت: “لم أتوقع الحصول على المركز الثاني لان الموريتانيين اهل الفصاحة والبلاغة في اللغة العربية، وكانت التنافسية عالية غير أن التوفيق كان حليفي والحمد لله”.

وتعمل “سنهوري”  كصحفية مستقلة في مجال كتابة المنوعات وإنتاج المواد الكتابية والمرئية، وهي متخصصة في شؤون الوعي الذاتي وتطوير الشخصية.

بجانب عملها كمدرب معتمد في يوجا الضحك، ومقدمة برامج تستهدف الفئة الشبابية من أصحاب الهمم عبر مواقع التواصل.

كما أنها رائدة أعمال تمتلك منصة لبيع” اكسسوارات بلغة برايل للمكفوفين ” وحقائب جلدية.

وسابقا، حصلت “سنهوري” على جائزة (داماس) لأفضل مقال بمجلة جامعة الشارقة 2010.

بروفايل

تعمل مروى سنهوري، محررة صحافية في صحيفة (الرؤية) منذ عام 2012، بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وتشغل منصب مدير مكتب “مجلة السمراء” السودانية في الخرطوم، اضافة لعملها كمعدة لبرنامج (يوميات الوسطى) على قناة (الشرقية).

كذلك عملت “سنهوري” معدة ومذيعة تقارير لبرامج عدة على قناة (الشارقة)، مثل: “شريك حياتي”، “الأسرة”، “صباح الشارقة” بين 2009 و2012.

كما أعدت وقدّمت برنامج “استوديو الجامعة” على القناة ذاتها خلال دراستها الجامعية.

وكانت مراسلة لبرنامج “مراسلي الشوق” على (تلفزيون السودان) من الإمارات عام 2009.

وأيضاً محررة صحافية في كل من مجلة (غرفة عجمان) وإصدار (اقتصاديات) من “مجلس العمل السوداني” في الإمارات عام 2012.

وفي العام 2016 أطلقت منصة بيع تجارية للحقائب السودانية في “نادي سيدات الشارقة”.

وحصلت “سنهوري” على بكالوريوس في الاتصال تخصص إذاعة وتلفزيون من (جامعة الشارقة) في الإمارات العربية المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى