السودان

والى جنوب كردفان يطلع علي اداء مفوضية العون الإنساني

كادقلي ١١-٩- ٢٠٢٣م (سونا) – اطلع والي جنوب كردفان محمد إبراهيم عبدالكريم على أداء مفوضية العون الانساني حول الوضع الانسانى ودور الشركاء في مجال الطوارئ و الإستجابة الانسانية.

جاء ذلك لدى زيارته لمقار مفوضية العون الانساني و اجتماعه بالعاملين للوقوف على التحديات والعقبات التى تواجه عمل الشركاء على مستوى الولاية.

و أكد عبدالله خميس مفوض العون الانساني المكلف فى تصريح صحفي ان اللقاء بحث امكانية إيصال المساعدات الانسانية للمتاثرين بالاحداث منذ اندلاع الحرب فى ابريل.

و قال ان النزوح الداخلى  (٣٠٠٠)اسرة مقابل(١٠٠٠٠)الف فرد بعدد تسعة محليات بجانب احداث كادقلي الاخيرة تسببت في نزوح(٣٣٩٣)اسرة ؤعدد(١٣٩٠٦)الف فرد. بالإضافة إلى النازحين منذ العام(٢٠١١) و اللاجئين و المجتمعات المستضيفة.

و أشار إلي  ان كافة الفئات التى ذكرت تعانى بشدة من عدة اشكاليات متمثله فى قفل طريق الأبيض -الدلنج من قبل الدعم السريع و إغلاق طريق الدلنج- كادقلي من الحركة الشعبية جناح الحلو وهى احدى التحديات التي تواجه الشركاء في مجال العمل الانساني.

و أكد عبدالله ان حكومة الولاية وعدت بمعالجة المشكلة في القريب العاجل و دعم كافة المتاثرين بالولاية و إيصال المساعدات الانسانية. وقال ان المفوضية قامت بالتنسيق مع مكتب الامم المتحدة و برنامج الغذاء العالمي  بتوصيل المرحلة الاولي لعدد( ٢٦٧)طن  توزع للنازحين واللاجئين بمحليتى القوز والدلنج.

وتعتبر جنوب كردفان احدى ولايات السودان اكثر تاثيرا خاصة بعد خروقات الحركة الشعبية شمال الحلو لاتفاق وقف العدائيات ومهاجمتها لمدينة كادقلي وبعد المحليات والمدن الاخرى مما ادى الى نزوح(١١٥٢٥)اسرة ؤعدد(٦٨٨٩٩)فرد من ولاية الخرطوم وشمال كردفان والولايات الاخري بعدد ١٤ محلية.

 

المصدر من هنا


رابط مصدر الخبر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى