السودانمنوعات

“دجال ليس إلا”.. العالم الهولندي بمرمى انتقاد خبير عربي

منذ أشهر، يخطف العالم الهولندي فرانك هوغربيتس الذي برز اسمه عالمياً بعد الزلزال المدمر الذي ضرب تركيا وسوريا فجر 6 فبراير/شباط الفائت، الأضواء إعلامياً وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.

ومؤخراً أثار هلعاً عالميا بعد أن حذّر أواخر الشهر الماضي بوقوع زلازل واعتماده في ذلك على حركة الكواكب، مطالبا الجميع بأن يكونوا على أهبة الاستعداد في المنطقة خلال الأيام القليلة المقبلة، ما أثار جدلا في الأوساط العلمية.

وأدخلته تلك البلبلة بسجال مع نظيره اللبناني الخبير طوني نمير، وصد ورد عبر تويتر.

سجال عبر تويتر

الحكاية بدأت بعدما أعلن نمير عبر حسابه في تويتر، أنه تلقى العديد من الاستفسارات حول أحدث تنبؤات العالم الهولندي هوغربيتس، معتبراً أن الأخير “دجّال لا عالم”، ومشددا على أن ادعاءاته ليست صحيحة بتاتاً.

الرد، والرد على الرد pic.twitter.com/lM8v9M2kV7

— Tony S. Nemer, PhD (@tony_nemer) May 12, 2023

وطالب الخبير اللبناني الجميع بتجاهل كلام العالم الهولندي وتوقعاته التي اعتبرها لا تنتهي أبداً.

إلا أن هذا الكلام لم يمر مرور الكرام، فقد نشر هوغربيتس ردا سريعا، قال فيه إنه أعطى تحذيرا من وقوع زلزال كبير في 9 مايو/أيار، وأن الزلزال وقع في اليوم التالي بقوة 7.5 في تونغا، معتبراً أنه مع ذلك لا يزال هناك علماء يحاولون تشويه سمعته، في إشارة منه إلى نمير.

وأضاف العالم الهولندي أنه يجب أن يكون واضحا الآن أن هؤلاء العلماء يفضلون أن يظلوا جاهلين ويرفضون إلقاء نظرة على بيانات #SSGI، واعتبر ذلك عاراً.

ليعود الخبير اللبناني ويعلق على تغريدة هوغربيتس، مشدداً على أن الأمور لا تحمل طابعاً شخصياً أبداً، معتبراً أن المكان الأنسب لمناقشة أفكار العالم الهولندي قد يكون خلال مؤتمر EGU23، الذي أقيم في فيينا الشهر الماضي.

لا يمكن التنبؤ

يشار إلى أن الجمعية العامة لـ EGU 2023 تجمع سنوياً، علماء الجيولوجيا من جميع أنحاء العالم في اجتماع واحد يغطي جميع تخصصات الأرض والكواكب والفضاء، وهو ما قصده الخبير اللبناني.

I have received many inquiries about F. Hoogerbeets’ latest earthquake predictions.
My answer is: it should be clear by now that Mr. Hoogerbeets is an earthquake charlatan and not a scientist. His claims are not scientifically valid. Time to ignore his never ending predictions.

— Tony S. Nemer, PhD (@tony_nemer) May 10, 2023

وكان العديد من الخبراء والدراسات قد أكدوا سابقاً أنه لا يمكن التنبؤ بتاريخ وقوع الزلازل على الرغم من إمكانية تحديد مكانها استناداً إلى تاريخ المناطق وموقعها على صفائح النشاط الزلزالي حول العالم.

كما انتقد العديد من العلماء نظريات هوغربيتس، نافين مسألة ارتباط حركة الكواكب وتموضعها بالنشاط الزلزالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Generated by Feedzy